الأسد أبرق إلى عائلة أنيس النقاش معزيا كان وسيبقى أحد الرموز المشرفة

أبرق رئيس الجمهورية العربية السورية بشار الاسد الى أسرة الفقيد أنيس النقاش معزيا. وجاء في البرقية:

 

“ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبأ وفاة المفكر والمناضل العروبي انيس النقاش، نتقدم اليكم والى جميع المناضلين والمقاومين الاحرار بأحر التعازي القلبية، سائلين الله العلي القدير ان يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه، وان يلهمهم الصبر والسلوان.

 

لقد أمضى الفقيد حياته مقاوما ضد الاحتلال وأتباعه في منطقتنا، ومدافعا عن القضايا العربية، بجسده وبفكره، فكان وسيبقى دائما، احد الرموز المشرفة التي ستخلد في الذاكرة العربية لتستلهم منها الاجيال معنى التمسك بالارض والدفاع عنها والنضال من اجل القضايا المحقة.

 

وكما احتضنته دمشق في أيامه الاخيرة، فان الشعب السوري سيحتضن في وجدانه على الدوام ذكراه العطرة.

 

انا لله وانا اليه راجعون”.

وقد يهمك أيضا

الرئيس السوري يهنئ نظيره اللبناني بعيد الاستقلال الـ77

بشار الأسد يُؤكّد أنّ أزمة الاقتصاد السوري سببها المليارات المُحتجَزَة في بنوك لبنانية