الحوثيون: نسبة توقف العمل في محطات الوقود بلغت 99%


قالت جماعة “الحوثي” اليمنية، الجمعة، إن نسبة توقف العمل في محطات بيع الوقود بلغت 99%، جراء منع دول التحالف دخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة غربي البلاد.

جاء ذلك على لسان عمار الأضرعي، مدير شركة النفط التابعة للحوثيين، نقلتها قناة المسيرة التابعة للجماعة.

وأوضح الأضرعي أن كافة محطات شركة النفط (في مواقع سيطرتها) توقفت عن العمل بنسبة 99 بالمئة، ولم يتبق سوى 7 محطات تعمل على مستوى المحافظات.

وأضاف أن التحالف العربي بقيادة السعودية، “لا يزال يحتجز 17 سفينة نفطية، ويمنع دخولها إلى ميناء الحديدة”، موضحا أن غرامات احتجاز تلك السفن تجاوزت 50 مليون دولار.

وحمَّل الأضرعي الأمم المتحدة كامل المسؤولية “بتوفيرها الغطاء لقوى العدوان للفتك باليمنيين حصارا وجوعا”، داعيًا إلى “محاكمتها”.

وتتهم جماعة الحوثي بشكل دائم التحالف العربي، بالإمعان في التضييق على اليمنيين من خلال عدم سماحها لسفن النفط والغذاء والدواء والغاز من الدخول إلى ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرتها.

فيما تتهم الحكومة اليمنية ودول التحالف العربي جماعة الحوثي باستغلال ميناء الحديدة، ثاني ميناء يمني من حيث الأهمية بعد ميناء عدن (جنوب)، لإدخال الأسلحة المهربة إليها من إيران.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعقيب فوري من التحالف العربي أو الحكومة اليمنية.

وفي 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018، توصلت الحكومة اليمنية والحوثيون، إثر مشاورات في ستوكهولم، إلى اتفاق يتعلق بوقف إطلاق النار، وتهدئة الوضع بمحافظة الحديدة الساحلية (غرب)، إضافة إلى تبادل الأسرى والمعتقلين لدى الجانبين، الذين يزيد عددهم عن 15 ألفا.

وتعثر تطبيق اتفاق ستوكهولم للسلام بين الجانبين، وسط تبادل الاتهامات بالمسؤولية عن عرقلته.