الفوعاني: سنبقى على العهد ذاته في موقع الدفاع عن وحدة لبنان


رأى رئيس الهيئة التنفيذية لحركة “أمل” ​مصطفى الفوعاني​، خلال زيارة وفد قيادة الحركة الى أضرحة وعوائل الشهداء داود داود، ​محمود فقيه​ وحسن سبيتي لمناسبة الذكرى الـ 32 لاستشهادهم، إن “حركة “أمل” وفاء منها لشهدائها، ومن أجل مستقبل كل ال​لبنان​يين ومن أجل لبنان الغد، تدعو الحرصاء والمخلصين للعمل معها من أجل دولة المواطنة الى أن يبزغ فجر الأمل ليكون منطق العدالة والمساواة والإقلاع عن العيش في عقد الماضي”.

وشدد على أن “نظام ​الطائفية السياسية​ البغيض ولاد أزمات ونكبات متتالية وقد أمضى الشهداء القادة سني جهادهم في التصويب على عقمه وفشله”.

وأكد أن “الحركة ستبقى على العهد ذاته في موقع الدفاع عن وحدة لبنان أرضا وشعبا ومؤسسات في مواجهة دعوات الشرذمة والتفتيت التي تطل برؤوسها بين الفينة والأخرى”.