بعد أعمال العنف.. “الخارجية” تطمئنّ على لبنانيي ساحل العاج


أصدرت وزارة الخارجية والمغتربين بيانا، أعلنت فيه انه “نتيجة اندلاع أعمال الشغب والعنف في بعض المناطق في جمهورية كوت ديفوار، تواصلت الوزارة مع القائم بأعمال سفارة لبنان في أبيدجان بالوكالة السفير حسن نجم لاستيضاح الأوضاع السائدة هناك والإطمئنان على سلامة اللبنانيين، وأفاد أن أعمال الشغب انطلقت في مرحلة الانتخابات الرئاسية ليل أمس، والتي لم تعلن نتيجتها بعد، والسفارة على تواصل مستمر مع أبناء الجالية اللبنانية عبر لجنة تم تشكيلها لهذه الغاية، ولا إصابات بينهم وهم غير مستهدفين كلبنانيين، الا ان بعض الأملاك تعرضت للتخريب في مدينة ياموسوكرو البعيدة عن العاصمة أبيدجان، منها احتراق بيت لبناني عن طريق الخطأ”.

وطلبت وزارة الخارجية والمغتربين من‎ السفير نجم إطلاعها على كل المستجدات والبقاء على تواصل دائم مع أبناء الجالية للتأكد من سلامتهم، على أمل تحقيق السلام في كوت ديفوار”.