سيناتور أميركي جمهوري بارز يعلق على صفقة إف-35 للإمارات


قال السيناتور الجمهوري الأميركي تيد كروز، الخميس، إن التحالف الأميركي الإماراتي مهم للحفاظ على المصالح الأمنية الوطنية للولايات المتحدة وتعزيز السلام في المنطقة.

وجاءت تصريحات السيناتور كروز عقب إحباط مجلس الشيوخ الأميركي مشروع قانون يمنع بيع أسلحة للإمارات، من بينها طائرات إف-35 المقاتلة وطائرات من دون طيار.

وأضاف كروز، عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، أن التحالف بين الإمارات والولايات المتحدة تعزز بعد توقيع معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل.

وأشار كروز في بيان إلى أن تصويته لصالح تمرير صفقة بيع مقاتلات إف-35 للإمارات يتفق مع حرصه ودعمه لمصالح الولايات المتحدة وحليفتها إسرائيل.

وذكر كروز أن الصفقة تعزز الاقتصاد الصناعي في الولايات المتحدة وترسل رسالة للعالم مفادها أن واشنطن تقف بلا تردد إلى جانب حلفائها وأصدقائها.

وأحبط مجلس الشيوخ الأميركي، الأربعاء، محاولة لعرقلة خطة إدارة الرئيس دونالد ترامب لبيع طائرات إف-35 المقاتلة، وطائرات مسيرة من طراز “ريبر”، للإمارات العربية المتحدة.

ولم يحصل مشروعا القانونين اللذين قُدّما في هذا الاتّجاه، على الأغلبية البسيطة الضرورية في مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه الحزب الجمهوري.

وجاء التصويت لصالح صفقة الطائرات المسيرة بواقع 50 مقابل 46 صوتا، و49 مقابل 47، لصالح صفقة مقاتلات إف-35.

وتتضمن الصفقة منتجات من شركات جنرال أتوميكس ولوكهيد مارتن ورايثيون. كما تشمل الصفقة ما يصل إلى 50 طائرة من طراز إف-35، ومايزيد على 14000 من القنابل والذخائر، وثاني أكبر عملية بيع طائرات مسيرة أمريكية لدولة واحدة.