أدعو أصحاب البور الى التبليغ عن السرقات


دعا رئيس بلدية طرابلس الدكتور رياض يمق، أصحاب البور الى “عدم شراء حديد المسبعات والريغارات المسروقة وغيرها من المسروقات من أسواق طرابلس وشوارعها وساحاتها، تحت طائلة المسؤولية القانونية”.

وقال: “بعد تعرض الكثير من المسبعات وأغطية المجاري في المدينة للسرقة في اوقات متعددة، وكثرة الحديث عن سرقة بطاريات السيارات وغيرها، هذه شائنة محرمة في ديننا الحنيف وغريبة عن عادات أهالي المدينة، وسنلاحق السارقين بكل الوسائل حتى إلقاء القبض عليهم وتحويلهم للعدالة، لاسيما وأن هناك إشارات ودلائل نعمل عليها مع الأجهزة الأمنية والشرطة البلدية توصل الى القاء القبض على السارقين وإنزال العقاب الرادع بحقهم”.

أضاف: “أدعو أصحاب البور الى عدم شراء الحديد المسروق والتبليغ عمن يود بيع المسروقات، تحت طائلة المسؤولية التي تصل الى الإدعاء والحبس وتسطير محاضر ضبط وغرامات على أي صاحب بورة متورط. وأناشد أهالي طرابلس وسكانها التعاون معنا، وتبليغ الأجهزة الأمنية والشرطة عن السرقات على مختلف أنواعها وعن أي اشتباه يحصل في أماكن سكنهم أوعملهم، على قاعدة كل مواطن غفير”.

وختم لافتا الى انه “تم ضبط عدد من المستوعبات المسروقة، ويتم حاليا متابعة الموضوع مع الأجهزة الأمنية والشرطة البلدية لملاحقة البائع والشاري على حد سواء، والادعاء عليهم وتحويلهم إلى القضاء المختص”.