إندفع كبطل لإنقاذ بلدته من النار


تقدم حزب “القوات اللبنانية” في منطقة جزين، في بيان، و”ببالغ الحزن العميق والأسى الشديد، بأحر التعازي من عائلة الفقيد المحامي الأستاذ جورج سليمان الذي قضى خلال إخماده الحريق الذي اندلع في بلدته المجيدل، بحيث اندفع كبطل مع مجموعة من أبناء البلدة لإنقاذها وإخماد ألسنة النار فيها بما تيسر”.

أضاف: “خوف جورج على بلدته وعشقه لها وحماسته غير المسبوقة وشهامته التي تعانق السماء، سمات جعلت من سقوطه حكاية ستكتب بحروف من نور وبكلمات من ذهب، أن أحد أبناء المجيدل واجه الموت أعزل، قدم نفسه على مذبح مسقط رأسه وفوق ترابها الذي سيحضنه بفخر وعزة وكرامة، والأهم بشجاعة الفرسان والأبطال”.

وختم متوجها إلى روح الراحل: “نم قرير العين يا جورج، المجيدل التي حملتها أمانة حتى الموت، ستبقى أمانة حتى إنقضاء الدهر. لك الراحة الأبدية، ولعائلتك الصبر والعمر المديد”.