احتمال ولادة الحكومة ما بين الأحد والاثنين


علمت “الأنباء” ان ضمن البرنامج المستجد للرئيس المكلف إجراء سلسلة مشاورات مع رؤساء الكتل النيابية التي سمته لرئاسة الحكومة وفي مقدمتها “الثنائي الشيعي”.
وأجمع المتابعون على احتمال ولادة الحكومة ما بين الأحد او الاثنين الذي يليه، بعد هبوب رياح التفاؤل من موسكو عبر باريس التي تشير المعلومات الى انها “قرعت الباب الروسي كي تستجيب ايران، وهذا ما خفَّض منسوب التشنج السياسي في بيروت”.

وبدأ الحديث عن مخارج لعقدة وزارة المال التي يُصرّ عليها “الثنائي الشيعي”، لأسباب ميثاقية، كأن يكون الوزير شيعيا من ذوي الاختصاص والمستقل عن الاحزاب، او ان يكون من غير طائفة او مذهب يقبله “الثنائي الشيعي”.