الشيخ الصباح كان صديقاً وشريكاً للولايات المتحدة


أعرب الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن تعازيه بوفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مشيراً إلى أن “الأمير الراحل كانت صديقاً وشريكاً للولايات المتحدة“. 

 وقال ترامب في بيان له اليوم الثلاثاء: “أشعر بحزن عميق لرحيل صديقي العزيز سمو أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح. نقدم أنا وميلانيا تعازينا الصادقة لشعب الكويت“.

 وأكد الرئيس الأميركي أنّالأمير الراحل كان صديقاً وشريكاً للولايات المتحدة، وأعاد إلى الأذهان منحه الصباح وسام الاستحقاق العسكري بدرجة قائد أعلى“.

 وأشاد ترامب بجهود الأمير الراحل على الساحة الدبلوماسية، موضحاً أن “وساطته في الخلافات بالشرق الأوسط أقامت جسوراً بين المنقسمين في الظروف الأكثر صعوبة“.

 وأعرب الرئيس الأميركي عن أمله بأن تجتمع دول الخليج “لتكريم إرث” الشيخ صباح الأحمد “والعمل من أجل مستقبل التعاون، الذي كان يتطلع إليه“.

 من جهته، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أنّأمير الكويت الراحل كان له دور محوري في بناء السلام والازدهار في منطقة الخليج“.