لا دين للإرهاب ولا مبرر لرفض العفو


غرد رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط عبر “تويتر”: “التعازي الحارة لشهداء الجيش في مواجهة الارهابيين وكل التحية للجيش وقوى الامن في هذه المواجهات الاخيرة آخذين بعين الاعتبار ان لا مذهب ولا دين للارهاب. وبنفس الوقت ما جرى لا يبرر الاصوات التي صدرت برفض العفو مذكرا بالاحوال المأساوية في السجون وبإرهاب الكورونا.”