مانشستر سيتي يُزيح الستار عن تمثال أغويرو في ذكرى هدفه التاريخي

 أزاح مانشستر سيتي، أمس الجمعة، الستار عن تمثال لسيرجيو أغويرو، في الذكرى العاشرة للهدف التاريخي الذي سجله المهاجم المعتزل، والذي ساهم في تتويج “السيتي” بلقبه الأول في الدوري وعاد المهاجم الأرجنتيني إلى ملعب “الاتحاد”، أمس الجمعة، حيث كرم “السيتي” هدافه التاريخي بتمثال يصور اللحظة التي مزق فيها أغويرو قميصه احتفالا بعد تسجيله هدفا “قاتلا” في الوقت المحتسب بدلا من الضائع، في المباراة ضد كوينز بارك رينجرز في الجولة الأخيرة من الدوري الإنجليزي  في موسم 2011-2012.

وقال أغويرو خلال إزاحة الستار عن تمثاله: “بصدق، إنه لشيء جميل للغاية بالنسبة لي أن أرى نفسي قبل 10 سنوات، أمر مؤثر للغاية.. في تلك السنوات العشر، استطعت الفوز بالعديد من الألقاب، وتمكنت من مساعدة النادي ليصبح أحد أهم الأندية في العالم.. إنه شيء مميز للغاية” ونحت تمثال أغويرو على يد الفنان الاسكتلندي، آندي سكوت وفاز “السيتي” بخمسة ألقاب للدوري مع أغويرو، وهو على وشك الحصول على لقب آخر.

وقبل عام 2012، لم يتمكن “السيتي” من الفوز بالدوري الإنجليزي منذ عام 1968 وكان أغويرو البالغ 33 عاما، انضم إلى صفوف “السيتي” قادما من أتلتيكو مدريد الإسباني عام 2011، وسجل مع النادي الإنجليزي 260 هدفا في 389 مباراة في مختلف المسابقات، كرسته كأفضل هداف في تاريخ النادي وانتقل المهاجم الدولي الأرجنتيني السابق إلى برشلونة في الميركاتو الصيفي الماضي، لكنه اعتزل في ديسمبر الماضي بسبب مشكلة في القلب.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

مانشستر سيتى يتفوق علي كل أندية ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تسويقيًا

غوارديولا وكلوب يتبادلان عبارات الغزل قبل لقاء الغريمين مانشستر سيتي وليفربول اليوم