أميركا توسع قدرة إجراء اختبارات جدري القردة خوفاً من التفشي

أميركا توسع قدرة إجراء اختبارات جدري القردة  خوفاً من التفشي

تسعى الإدارة الأميركية لتوسيع القدرة على إجراء اختبارات جدري القردة بعد مخاوف في الولايات المتحدة من أن تواجه تفشيا قياسيا، إذ يخشى الخبراء أن يكون عدد الإصابات بالفيروس أكبر بكثير من العدد الرسمي البالغ 142 حالة، وفقاً لصحيفة «واشنطن بوست».

وقال مسؤولون أميركيون للصحيفة إن «إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن أذنت للمختبرات التجارية بإجراء اختبارات جدري القردة في محاولة لتوسيع نطاق الاختبار بشكل كبير».وأشارت الصحيفة إلى أن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بدأت بشحن مجموعات الاختبار إلى خمس شركات متخصصة في المختبرات التجارية هذا الأسبوع، مما يسمح لمقدمي الخدمات الصحية بطلب الاختبارات من المختبرات مباشرة بحلول أوائل يوليو (تموز).

وسجلت الولايات المتحدة حتى يوم الثلاثاء 142 إصابة بجدري القردة في 24 ولاية وفي واشنطن العاصمة. وتم إبلاغ المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن أول حالة في الولايات المتحدة في 17 مايو (أيار).والأحد، أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها أبلغت بتسجيل 780 إصابة بجدري القردة، مؤكدة مخبريا في 27 دولة خارج البلدان التي يستوطن فيها المرض، بينما شددت على أن مستوى الخطر العالمي ما زال متوسطا.

وقال وزير الصحة والخدمات الإنسانية خافيير بيسيرا: «ينبغي أن يشعر جميع الأميركيين بالقلق إزاء حالات جدري القردة. لكن الجيد أن لدينا الآن الأدوات اللازمة لمكافحة وعلاج الحالات في أميركا».
وأضاف: «من خلال الزيادة الكبيرة لعدد أماكن إجراء الاختبارات في شتى أنحاء البلاد، فإننا نتيح لأي شخص الخضوع للفحص».

وقال مسؤول للصحيفة، رفض الكشف عن اسمه، إن «هذا التطور سيسهل زيادة الاختبارات، نظرا لقدرة مقدمي الرعاية الصحية على العمل مع المختبرات، ويدعم قدرتنا على فهم نطاق وانتشار تفشي جدري القردة الحالي بشكل كامل».وبحسب المسؤولين، فإن هذه الخطوة قد تسمح للولايات المتحدة بإجراء عشرات الآلاف من الاختبارات أسبوعيا، بدلا من الاعتماد فقط على شبكة وطنية من المختبرات العامة التي يمكنها إجراء 9000 اختبار في الأسبوع.

كذلك، أشار مسؤول كبير في إدارة بايدن للصحيفة، إلى أن الولايات المتحدة رفعت عدد اختبارات جدري القردة من حوالي 10 يوميا في أوائل يونيو (حزيران) إلى 60 يوميا الأسبوع الماضي.مع الإبلاغ عن أكثر من 3000 حالة إصابة بالفيروس في عشرات البلدان، تعقد منظمة الصحة العالمية اجتماعا اليوم (الخميس) للنظر في اعتبار التفشي حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقا دوليا.يشار إلى أن جدري القردة مرض فيروسي نادر حيواني المنشأ ينقل من الحيوان إلى الإنسان، بحسب منظمة الصحة العالمية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

وزارة الصحة اللبنانية تسجل حالات مصابة بالانفلونزا وكوفيد

وزارة الصحة اللبنانية تسجل 6019 إصابة جديدة بفيروس كورونا و14 حالة وفاة

 

تسعى الإدارة الأميركية لتوسيع القدرة على إجراء اختبارات جدري القردة بعد مخاوف في الولايات المتحدة من أن تواجه تفشيا قياسيا، إذ يخشى الخبراء أن يكون عدد الإصابات بالفيروس أكبر بكثير من العدد الرسمي البالغ 142 حالة، وفقاً لصحيفة «واشنطن بوست».

وقال مسؤولون أميركيون للصحيفة إن «إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن أذنت للمختبرات التجارية بإجراء اختبارات جدري القردة في محاولة لتوسيع نطاق الاختبار بشكل كبير».وأشارت الصحيفة إلى أن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها بدأت بشحن مجموعات الاختبار إلى خمس شركات متخصصة في المختبرات التجارية هذا الأسبوع، مما يسمح لمقدمي الخدمات الصحية بطلب الاختبارات من المختبرات مباشرة بحلول أوائل يوليو (تموز).

وسجلت الولايات المتحدة حتى يوم الثلاثاء 142 إصابة بجدري القردة في 24 ولاية وفي واشنطن العاصمة. وتم إبلاغ المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها عن أول حالة في الولايات المتحدة في 17 مايو (أيار).والأحد، أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها أبلغت بتسجيل 780 إصابة بجدري القردة، مؤكدة مخبريا في 27 دولة خارج البلدان التي يستوطن فيها المرض، بينما شددت على أن مستوى الخطر العالمي ما زال متوسطا.

وقال وزير الصحة والخدمات الإنسانية خافيير بيسيرا: «ينبغي أن يشعر جميع الأميركيين بالقلق إزاء حالات جدري القردة. لكن الجيد أن لدينا الآن الأدوات اللازمة لمكافحة وعلاج الحالات في أميركا».
وأضاف: «من خلال الزيادة الكبيرة لعدد أماكن إجراء الاختبارات في شتى أنحاء البلاد، فإننا نتيح لأي شخص الخضوع للفحص».

وقال مسؤول للصحيفة، رفض الكشف عن اسمه، إن «هذا التطور سيسهل زيادة الاختبارات، نظرا لقدرة مقدمي الرعاية الصحية على العمل مع المختبرات، ويدعم قدرتنا على فهم نطاق وانتشار تفشي جدري القردة الحالي بشكل كامل».وبحسب المسؤولين، فإن هذه الخطوة قد تسمح للولايات المتحدة بإجراء عشرات الآلاف من الاختبارات أسبوعيا، بدلا من الاعتماد فقط على شبكة وطنية من المختبرات العامة التي يمكنها إجراء 9000 اختبار في الأسبوع.

كذلك، أشار مسؤول كبير في إدارة بايدن للصحيفة، إلى أن الولايات المتحدة رفعت عدد اختبارات جدري القردة من حوالي 10 يوميا في أوائل يونيو (حزيران) إلى 60 يوميا الأسبوع الماضي.مع الإبلاغ عن أكثر من 3000 حالة إصابة بالفيروس في عشرات البلدان، تعقد منظمة الصحة العالمية اجتماعا اليوم (الخميس) للنظر في اعتبار التفشي حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقا دوليا.يشار إلى أن جدري القردة مرض فيروسي نادر حيواني المنشأ ينقل من الحيوان إلى الإنسان، بحسب منظمة الصحة العالمية.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

وزارة الصحة اللبنانية تسجل حالات مصابة بالانفلونزا وكوفيد

وزارة الصحة اللبنانية تسجل 6019 إصابة جديدة بفيروس كورونا و14 حالة وفاة